الدرس الثاني عشر (أحكام الاستحاضة)

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

1- القليلة: لا يجب الغسل عليها، ويجب الوضوء لكل صلاة واجبة كانت أو مستحبة وتبديل القطنة أو تطهيرها.
 2- المتوسطة: مضافا الى ماذكر في القليلة يجب عليها غسل واحد قبل صلاة الفجر ويكفي الوضوء فقط لغيرها من الصلوات، والضابط انها تضم الى الوضوء غسلا واحد للصلاة التي تحدث الاستحاضة المتوسطة قبلها.
 3- الكثيرة: يجب عليها مضافا الى مامر ذكره في القليلة ثلاثة اغسال لصلاة الفجر وللظهرين (لصلاة الظهر والعصر) والعشائين (لصلاة المغرب والعشاء) واذا رغبت في التفريق بين الصلوات وجب عليها الغسل لكل صلاة.
 اذن اذا عملت بالوظيفة جاز ممارسة جميع ما يشترط فيه الطهارة ويجوز وطؤها. ويجب ضم الوضوء الى الغسل في القسمين الاخيرين، وكذلك يجب عليها اختبار نفسها قبل لصلاة بادخال القطنة في الموضع بعض الوقت ثم اخراجها ليتسنى لها معرفة حالها حسب الاقسام الثلاثة المذكورة فان تركت الاختبار عمدا او سهوا وصلت فان طابق عملها الحال التي هي عليه صح والا بطل.
 تمارين تطبيقية
 1- ما هو حكم كل قسم من اقسام الاستحاضة؟
 2- هل يكفي الغسل في الاستحاضة وبلا ضم الوضوء اليه؟
 3- لو عملت بالوظيفة الشرعية هل يجوز لها ممارسة العبادات؟
 4- هل يجب الاختبار ولماذا، وان لم تختبر نفسها فما يتريب عن ذلك؟