الموارد التي ذكر أن الاسم الأعظم موجود فيها المروية عن أهل البيت (عليهم السلام)

تقييم المستخدم: 4 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتعطيل النجوم
 

(1) عن معاوية بن عمار عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: «بسم الله الرحمن الرحيم هو اسم الله الأكبر أو الأعظم» ([1]).
(2) وفي رواية اخرى عن أمير المؤمنين (عليه السلام): «ان رجلاً قام اليه فقال: يا أمير المؤمنين أخبرني عن بسم الله الرحمن الرحيم ما معناها، فقال: ان قولك الله أعظم اسم من أسماء الله عزّوجلّ، وهو الاسم الذي لاينبغي أن يسمّى به غير الله، ولم يتسمَّ به مخلوق» ([2]).
(3) وورد عن الصادق (عليه السلام): «( المـ ) حرف من حروف اسم الله الأعظم المقطع في القرآن الذي يؤلفه النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) أو الامام (عليه السلام) فاذا دعي به أجيب» ([3]).
(4) وعن براء بن عازب قال: دخلت على علي (عليه السلام) فقلت: يا أمير المؤمنين سئلتك بالله إلاّ خصصتني بأعظم ما خصك به رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) مما خصه به جبرئيل(عليه السلام)مما أرسله به الرحمن عزّوجلّ، فقال: لولا ما سئلت ما نشرت ذكر ما أُريد أن أسترهُ حتى أُضمَن في لحدي: اذا أردت أن تدعو بالاسم الأعظم فاقرأ من أول الحديد ست آيات، وآخر الحشر، هو الله الذي لا إله الاّ هو الى آخرها فاذا فرغت، فقل: يامن هَو كذلك أفعل بي كذا وكذا فوالله ما دعوت به على شقيّ الاّ وسعد. قال: البراء فوالله لا أدعو بها لدنيا قال: علي (عليه السلام) قد اصبت كذا أوصاني رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)غير أنه أمرني ادعو في الأمور الفادحة، انتهى ([4]).
(5) روى الطبرسي في المجمع في سورة التوحيد عن أبي جعفر الباقر (عليه السلام) قال: «حدثني أبي عن أبيه عن أمير المؤمنين (عليه السلام) أنه قال: رأيت الخضر في المنام قبل بدر بليلة فقلت له: علّمني شيئاً أنتصر به على الأعداء فقال: قل يا هو يا من لا هو الاّ هو فلما اصبحت قصصت على رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال: يا علي علمت الاسم الأعظم فكان على لساني يوم بدر وقرأ (عليه السلام) يوم بدر قل هو الله أحد فلما فرغ قال: يا هو يا من لا هو الاّ هو أغفر لي وأنصرني على القوم الكافرين، وكان يقول ذلك يوم صفين وهو يطارد فقال: عمار بن ياسر يا أمير المؤمنين ما هذه الكنايات قال اسم الله الأعظم وعماد التوحيد لله: لا اله الاّ هو ثم قرأ ـ شهد الله أنه لا إله الاّ هو والملائكة وأولوا العلم قائماً بالقسط لا إله الاّ هو العزيز الحكيم ـ ([5]) وآخر الحشر، ثم نزل فصلّى أربع ركعات قبل الزوال ([6]).
(6) عن الصفار بسنده عن معاوية بن عمار عن الصادق أنه قال: بسم الله الرحمن الرحيم أو قال الأعظم ([7]).
(7) عن سليمان الجعفري عن الرضا (عليه السلام) قال: «من قال بعد صلاة الفجر بسم الله الرحمن الرحيم لاحول ولا قوّة الاّ بالله العلي العظيم مائة مرة كان أقرب الى الاسم الاعظم من سواد العين الى بياضها وانه دخل فيها الاسم الأعظم» ([8]).
(8) وعن عبدالحميد عن الرضا (عليه السلام) قال: «بسم الله الأكبر يا حيّ يا قيّوم» ([9]).
(9) وروي عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: «اسم الله الأعظم مقطع في أم الكتاب» ([10]).
(10) وعن أبي عبدالله (عليه السلام) أنه قال لبعض أصحابه: ألا أعلمك اسم الله الأعظم اقرأ الحمد، وقل هو الله، وآية الكرسي، وإنا أنزلناه، ثم استقبل القبلة فادعُ بما أحببت» ([11]).
(11) وروي عن ابن عباس أنه قال: «الحي القيوم الاسم الأعظم وهو الذي دعا به آصف بن برخيا صاحب سليمان في حمل عرش بلقيس من سبأ الى سليمان قبل أن يرتد اليه طرفه» ([12]).
ومعنى الحي ـ هو الباقي غير القابل للفناء لأنه هو الموجد للحياة والفناء (خلق الموت والحياة) ([13]) وفي اصطلاح المتكلمين الذي يصلح أن يعلم ويقدر وقيل ـ الثابت له صفة الحياة والدائم بدوام الحياة.
القيوم: أصله كان قيووم واذا كان في الكلمة الياء والواو وكانت الاولى ساكنة انقلبت الواو ياءاً وادغمت الياء في الياء ومعنى القيوم ـ القائم الدائم بتدبير الخلق وحفظهم في جميع شؤونهم.
(12) عن أبي جعفر (عليه السلام): «ان اسم الله الأعظم على ثلاثة وسبعين حرفاً وانما كان عند آصف منها حرف واحد فخسف به الأرض ما بينه وبين سرير بلقيس حتى تناول السرير بيده ثم عادت الارض كما كانت، اسرع من طرفة عين، ونحن عندنا من الاسم الاعظم اثنان وسبعون حرفاً، وحرف واحد عند الله استأثر به في علم الغيب ولا حول ولا قوة الاّ بالله» ([14]).
(13) وعن الصادق (عليه السلام): «أُعطي عيسى ابن مريم حرفين كان يعمل بهما واعطي موسى اربعة أحرف...»الخ ([15]).
(14) ومنها مارواه أنس قال: مر رسول الله بأبي عباس زيد بن صامت أخي بني زريق وقد جلس قال: اللهم اني أسألك بان لك الحمد لا اله الاّ أنت يا منّان يا بديع السموات والأرض يا ذا الجلال والاكرام فقال (صلى الله عليه وآله وسلم): لنفر من أصحابه هل تدرون مادعى به الرجل قالوا: الله ورسوله أعلم قال: لقد دعى الله بالاسم الاعظم الذي اذا دعى به اجاب واذا سأل به أُعطى ([16]).
(15) ومنها رواية اسماء بنت زيد قالت: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): «اسم الله الأعظم الذي اذا دعي به أجاب (قل اللهم مالك الملك... بغير حساب) ([17]).
(16) ومنها عن ابن عباس قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): «اسم الأعظم في ست آيات من سورة الحشر» ([18]).
(17) ومنها رواية ابي أُمامة قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): «اسم الله الأعظم الذي اذا دعي به أجاب في سور ثلاث: في البقرة وآل عمران وطه، قال ابو اسامة في البقرة آية الكرسي وفي آل عمران (ألم الله لا إله الاّ هو الحي القيوم) ([19]) وفي طه (وعنت الوجوه للحي القيوم) ([20]).
(18) وفي حديث عن الصادق (عليه السلام): «انّ الله تعالى خلق اسماءاً بالحروف غير متصورة الى أن قال (فجعله) يعني فجعل ما خلق (على اربعة اجزاء) معاً ـ يعني غير مترتبة فاظهر منها ثلاثة أسماء ـ الله العلي العظيم أو الرحمن الرحيم (لفاقة الخلق وحاجتهم اليها) وحجب واحدة وهو الاسم الأعظم المكنون المخزون وسخر سبحانه لكل اسم من هذه الأسماء اربعة أركان فذلك إثنا عشر ركناً» ([21]).
ـ وقيل: الاسم الاعظم هو يا الهنا واله كل شيء الهاً واحداً لا اله الاّ أنت.
ـ وقيل: هو يا حي يا قيوم آهيا ـ شراهيا.
ـ وقيل: هو يا ذا الجلال والاكرام.
قال في المصباح: (ان الإسم الأعظم هو الله لأنه اشهر اسمائه تعالى واعلاها في الذكر والدعاء، وجعل أمام سائر الاسماء وخصت به كلمة الاخلاص ووقعت به الشهادة) ([22]). وقيل ان الاسم الاعظم هو حقيقة الحمد به والعلوية لان في الاسماء التكوينية الوجودية الالهية كل اسم تكون مظهريّته اكمل وأقوى وعظمته أتم وأعلى فهو الاسم الاعظم، لان ما للغير من صفات الكمال فهي لله تعالى واعتبار الغير بها انما هو باعتبار مظهريّته، ولذا ورد عن مولى الموحدين (عليه السلام):
«اما لله آية اكبر مني وأنا اسم من اسماء الله وهو الاسم الاعظم».
وورد عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم): «من رآني فقد رأى الحق».
أذن هم الأسباب والوسائط في وجود الخلائق بل خلق جميع الخلائق ببركة وجودهم وبقاؤهم ببقاء وجودهم ولولا الحجة لساخت الأرض بأهلها.
وهذه هي الأسماء المقدسة التي علّم الله تبارك وتعالى آدم كما في قوله تعالى:
(وعَلّمَ آدمَ الأسماءَ كُلَّها ثُمَّ عَرَضَهَم على الملائكةِ) ([23]).
وهم علامة للالوهية كما ان الاسم علامة للمسمى.
وفي الختام:
قد ورد عن علي (عليه السلام) أنه قال: اذا أردت أن تدعو الله باسمه الأعظم فيستجاب لك فاقرأ من أول سورة الحديد الى قوله وهو عليم بذات الصدور، وآخر الحشر من قوله لو انزلنا هذا القرآن، ثم إرفع يديك وقل: يا من هو هكذا أسألك بحق هذه الأسماء أن تصلي على محمد وآل محمد واسأل حاجتك ([24]).
([1]) نور الثقلين ج1 ص 6، 7.
([2]) توحيد الصدوق: ص231.
([3]) معاني الأخبار: ص23، 26.
([4]) دستور معالم الحكم ومأثور مكارم الشيم: ص112.
والفادحة ـ أي النازلة من نوازل الدهر.
([5]) آل عمران: 18.
([6]) رواه الصدوق في التوحيد: ص89.
([7]) بحار الأنوار: ج93 ص232.
([8]) بحار الأنوار: ج93 ص232.
([9]) بحار الأنوار: ج93 ص232.
([10]) بحار الأنوار: ج93 ص232.
([11]) بحار الأنوار: ج93 ص232.
([12]) وقد تقدم الحديث عنه.
([13]) الملك: 2.
([14]) اصول الكافي: ج1 ص230.
([15]) وقد مر الحديث عنه.
([16]) البحار: ج93 ص220.
([17]) آل عمران: 26، 27.
([18]) البحار: ج22 ص222.
([19]) البحار: ج22 ص222.
([20]) آل عمران: 1، 2.
([21]) الوافي ج2 ص 131.
([22]) المصباح ص 360.
([23]) البقرة: 31.
([24]) سفينة البحار: ج4 ص292.

دروس البحث الخارج (الأصول)

دروس البحث الخارج (الفقه)

الإستفاءات

مكارم الاخلاق

س)جاء في بعض الروايات ان صلاة الليل (تبيض الوجه) ، و عند الأخذ بظاهر...


المزید...

صحة بعض الكتب والاحاديث

س)كيفية ثبوت صحة وصول ما ورد إلينا من كتب ومصنفات حيث أنه بعد الأسانيد...


المزید...

عصمة النبي وأهل بيته صلوات الله عليه وعلى آله

س)ما هي البراهين العقلية المحضة غير النقلية على النبوة الخاصة بخاتم المرسلين محمد صلى...


المزید...

الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

س)شاب زنى بأخته بعد ان دفع لها مبلغ من المال وقام احد الاشخاص بتصويرهم...


المزید...

السحر ونحوه

س)ما رأي سماحتكم في اللجوء الى المشعوذين ومن يذّعون كشف المستور بالقران الكريم؟ وما...


المزید...

التدخين

ـ ما رأي سماحة المرجع الكريم(دام ظله)في حكم تدخين السكاير في الأيام العادية,...


المزید...

التدخين

ـ ما رأي سماحة المرجع الكريم(دام ظله)في حكم تدخين السكاير في الأيام العادية, و...


المزید...

العمل في الدوائر الرسمية

نحن مجموعة من المهندسين ومن الموظفين الحكوميين ، تقع على عاتقنا إدارة أوتنفيذ أوالاشراف...


المزید...

شبهات وردود

هل الاستعانة من الامام المعصوم (ع) جائز, مثلا يقال يا علي (ع) انصرني...


المزید...
0123456789
© 2017 www.wadhy.com

Please publish modules in offcanvas position.